السبت، 24 يونيو، 2017

تقديم ألبوم النقوش الكتابية الجدارية في أوزبكستان


طشقند 24/6/2017 ترجمه وأعد للنشر أ.د. محمد البخاري. تحت عنوان "كتاب ألبوم حول النقوش في أوزبكستان جرى تقديمه بطشقند" نشرت وكالة أنباء "Jahon" يوم 23/6/2017 تقريراً صحفياً كتبته: ديورا عطاخانوفا. وجاء فيه:

تعتبر الأرض الأوزبكية من مهود الحضارة العالمية، حيث سعت من أقدم القرون لتطوير العلوم والثقافة. ولهذا كان من المهم جداً تقديم ودراسة من كل الجوانب ونشر التراث الغني لشعبنا، وتربية الجيل الصاعد من خلال روح التقاليد الطيبة للأجداد العظام.
عن هذا جرى الحديث خلال الندوة الإعلامية بعنوان "رسالة من أعماق القرون: التعليم، والتنوير، والسلام، والإبداع، كقيمة أبدية للشعب الأوزبكي"، التي جرت يوم 23 يونيه/حزيران في الصالة الإعلامية للرابطة القومية لوسائل الإعلام الجماهيرية الإلكترونية بالعاصمة.


وفي إطار الندوة جرى تقديم كتاب من سلسلة كتب الألبومات المؤلفة من 13 جزءاً بعنوان "النقوش المعمارية الأوزبكستانية"، والمكرسة للنقوش الكتابية على الآثار المعمارية الأثرية بولاية طشقند. والمشروع الفريد من نوعه تضمن مجموعة دراسات عن النقوش الكتابية على الجدران القديمة للمنشآت المعمارية الضخمة في بلادنا ومقارنة للمعلومات التي تم الحصول عليها في كتاب واحد في عدة مجلدات.

وتجدر الإشارة إلى أن تقديم أول 12 جزء من الكتاب الألبوم جرى يوم 18 أكتوبر/تشرين أول عام 2016 في فندق International Hotel Tashkent بالعاصمة طشقند. وتضمنت الأجزاء نقوش كتابية على الآثار المعمارية في جمهورية قره قلباقستان، وولايات: أنديجان، وبخارى، وقشقاداريا، ونوائي، ونمنغان، وسورخانداريا، وفرغانة، وخوارزم، وسمرقند، ومدينة طشقند.
وعن سعة الأعمال الجارية تتكلم ببلاغة الأرقام التالية: في البداية جرى قراءة وترجمة 1,5 ألف نقش كتابي جداري. كما اكتشف القراء أكثر من 300 نص ديني، و150 نص مكرس، و50 نص تاريخي، و100 مناسبة تاريخية، و200 نص شعري، ونصائح، وأقوال حكيمة، وأكثر من 100 إسم لحرفيين وخطاطين. وحظيت الكتب الألبومات بإهتمام ضخم من الأوساط الإجتماعية الواسعة وحصلت على جوائز قيمة في الأسواق الدولية الهامة في روسيا، وألمانيا، وعمان.

وبدأ العمل في سلسلة الكتب الألبومات الـ 13، في عام 2011، وهكذا تمت المرحلة الأولى من المشروع. ويخطط لإصدار 25 جزءاً حتى نهاية المشروع.
والحدث الرئيسي في الندوة الإعلامية كان القيام بإسهام إجتماعي تنويري وتقديم بلا مقابل 250 مجموعة من السلسلة متعددة الأجزاء "النقوش المعمارية الأوزبكستانية"، الواقعة في 3250 كتاب، لممثلي المؤسسات العلمية والتعليمية، ورؤساء البعثات الدبلوماسية، والمكتبات والمتاحف القومية والعالمية. وفي إطار المساهمة جرى حفل تسليم شهادات حق الحصول دون مقابل على هذه الإصدارات.

وهذا المشروع برأي الكثير من العلماء، كان في الحقيقة لا مثيل له ليس لأوزبكستان وحسب، بل ولكل العالم. وخاصة في كلمتها أمام المجتمعين، الدكتورة في العلوم الفنية، نائبة وزير الثقافة كموله عقيلوفا، أشارت إلى أن مشروع "النقوش المعمارية الأوزبكستانية"، هو فريد ولا مثيل له في العالم.
- وأوزبكستان تملك تاريخاً عريقاً وثقافة مميزة، وعلى مدى آلاف السنين خلقت  أجيال كثيرة من الفلاسفة، والفنانين، والخطاطين. وفي تراثنا المعماري نحس بالفلسفة الروحية، والحكمة الحقيقية.
وأنا أعتبر أن القيام بأعمال بحث ضخمة، ببساطة لم يفك علماؤنا رموز ورمموا النقوش الكتابية التي دمرت مع مرور الزمن. ويمكن القول أنهم من جديد إكتشفوا الحقيقة الأبدية لحياة الإنسانية، وجمعوا في مكون واحد الماضي والحاضر. ووجدوا في النقوش الكتابية إنعكاس للقيم العرقية والإنسانية، في العالمين الواقعي والمقدس، وفهم مكانة الإنسان في المجتمع، وعلاقته بالطبيعة. وهذا المشروع ومن ضمنه إصدار 13 جزء يعتبر في وقته ومطلوب في سياق يومنا.

ووفق ما قاله الأكاديمي في أكاديمية العلوم بجمهورية أوزبكستان إدوارد رتفيلادزيه، استخدم في بلادنا لأول مرة لدراسة النقوش نهجاً منظماً.
- والعمل الذي تم القيام به ضخم. وتمكن المؤلفون من إستكمال وتصحيح المنشور مسبقاً من ترجمات نقوش اللغات العربية، والفارسية، والتركية، وكذلك الإحاطة بالمواد الكتابية المدروسة سابقاً. والأهم ليس في أي بلد من العالم الإسلامي لم يجرى مثل هذا المشروع الواسع.
وعلى هامش الندوة الإعلامية بعض المشاركين فيها اقتسموا مع مراسل وكالة أنباء "Jahon" تقييماتهم للمشروع.

سون ليتسزيه، السفير المفوض فوق العادة لجمهورية الصين الشعبية لدى أوزبكستان:
- على أراضي أوزبكستان يقع عدد ضخم من الآثار التاريخية المميزة، وهي بالحقيقة تعتبر لؤلؤة طريق الحرير العظيم. ولهذا سمح تنفيذ هذا المشروع بالتعرف عن قرب أكثر ليس على تاريخ منطقتكم، بل وتطور الثقافة الإسلامية بالكامل.
وبدورها تراكمت في الصين خبرات غنية في هذا الإتجاه. ولهذا أعتبر من الضروري إقامة علاقات بين علماء أوزبكستان والصين. ولدينا مثال إيجابي للعمل المشترك في مجال علم الآثار. وجرت أعمال تنقيب مشتركة بالقرب من سمرقند وترمذ، وأعطت نتائج جيدة.
نابواكي إيتو، السفير المفوض فوق العادة لليابان لدى أوزبكستان:
- العلماء الأوزبك قاموا بعمل رائع، وبفضل عملهم المخلص جرى التقديم اليوم لكتاب ألبوم دوري يتميز بالإخراج الجميل والمضمون القيم.
وكان لي شرف الحصول على شهادة الحصول على مجموعات هذه الإصدارة من أجل تسليمها لليابان. وهذا برأيي سيخدم نمو إطلاع السياح اليابانيين على التراث الثقافي الغني لبلادكم.
وبالكامل عن الإهتمام العالي لمواطني بلدي تشهد حقيقة أنه إذا كان في العام الماضي نظمت إلى أوزبكستان من اليابان 4 رحلات طيران خاصة، ففي هذا العام ينتظر أن يبلغ عددها 10 رحلات.

محمد ترشيحاني، السفير المفوض فوق العادة لفلسطين لدى أوزبكستان:
- النقوش الكتابية على جدران الآثار التاريخية في أوزبكستان تتمتع بأهمية تاريخية ضخمة. أجدادكم الحكماء وبعيدي النظر استخلصوا أفكارهم القيمة في هذه الرسائل. ولهذا هام جداً أن تطلع الأوساط الإجتماعية الواسعة على أهمية هذه النقوش الكتابية، التي تعكس حقيقة القيم الإسلامية، والمهمة السامية لديننا المقدس، الذي يدعوا إلى الحصول على التعليم والتطور الذاتي المستمر.
والعمل المنجز يتمتع بأهمية خاصة في الظروف المعاصرة، عندما ينخدع الشباب بالشعارات الكاذبة، ويقفون على الطريق غير الصحيح. ولهذا هذا المشروع كان بمثابة حافز مهم لتحفيز الجيل الصاعد على تحسين معارفهم.

الخميس، 22 يونيو، 2017

استبدال وريث العرش في العربية السعودية


طشقند 22/6/2017 ترجمه وأعده للنشر أ.د. محمد البخاري. تحت عنوان "استبدال وريث العرش في العربية السعودية" نشرت وكالة أنباء "Jahon" نقلاً عن وسائل الإعلام الجماهيرية العالمية يوم 22/6/2017 خبراً جاء فيه:


بمرسوم عين ملك العربية السعودية سلمان بن عبد العزيز آل سعود ابنه البالغ من العمر 31 عاماً محمد بن سلمان آل سعود وريثاً للعرش. وسبق أن كان وريث العرش ابن شقيق العاهل محمد بن نايف آل سعود، رئيس برنامج مكافحة الإرهاب، الذي أعفي من كل المناصب التي شغلها.
وحصل محمد بن سلمان على لقب ولي العهد ونائب رئيس الوزراء، وحافظ على منصب وزير الدفاع وغيرها من المناصب التي يشغلها.
ودعم قرار الملك سلمان 31 من أصل 34 عضو في مجلس يمين الولاء، والذي يضم كبار أفراد الأسرة الحاكمة.
وبرأي المحللون أن مرسوم الملك يضع حداً للشكوك في مسألة وريث العرش وبسمح لمحمد بن سلمان الإسراع في تنفيذ خطته التي تؤدي إلى تخفيض اعتماد المملكة على النفط، ومن ضمنها جزئياً خصخصة شركة النفط الحكومية Aramco.

الأربعاء، 21 يونيو، 2017

الملك السعودي يستبدل ولي العهد


طشقند 21/6/2017 ترجمه وأعده للنشر أ.د. محمد البخاري. تحت عنوان "الملك السعودي استبدل ولي العهد" نشرت "UzReport" يوم 21/6/2017 خبر اً جاء فيه:
ملك العربية السعودية سلمان بن عبد العزيز بمرسوم طارئ حرم محمد بن نايف من لقب ولي العهد في المملكة، وكذلك من كل مسؤولياته، ومن ضمنها منصبه رئاسة وزارة الداخلية.

وأيد هذا القرار 31 من أصل 43 عضواً من أعضاء مجلس الحالي لمبايعة الملك. وعين ولياً للعهد رسمياً ابن الملك البالغ من العمر 31 عاماً محمد بن سلمان. وحصل ولي العهد كذلك منصب نائب رئيس الوزراء.
وسيقسم أعضاء المجلس يمين الولاء لولي العهد الجديد خلال المراسم الخاصة التي ستجري بمكة، والمقررة يوم 23 يونيه/حزيران.
ويذكر، أن ولي العهد الجديد رأس حتى اليوم مجلس شؤون الاقتصاد والتنمية في العربية السعودية. وهو الجهاز الأساسي للتخطيط الاقتصادي في الدولة، والذي يشرف على عمل أضخم شركات النفط في العالم Saudi Aramco. والأمير يعتبر أيضاً المبادر الرئيسي لإجراء IPO في هذه الشركة، وفي إطارها يخطط لبيع 5% من أسهم الشركة. وهذه IPO تعتبر الأضخم في التاريخ.

وفاة رئيس الدائرة القنصلية في السفارة الأردنية بطشقند


                                                                        


طشقند 21/6/2017 إثر أزمة قلبية حادة انتقل إلى رحمة الله تعالى اليوم 21/6/2017، رئيس الدائرة القنصلية في السفارة الأردنية بطشقند مأمون عاكف المقابلة، تغمده الله بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته، وألهم أهله وذويه وأصدقائه ومعارفه الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

                                                                                        
         ايمانا بقضاء الله وقدره نعى السفير الاردني في طشقند د.صالح الجوارنه وأعضاء السفاره الزميل المرحوم د.مامون عاكف المقبل الذي انتقل الى رحمة اللة تعالى عصر اليوم ٢٥ رمضان اثر نوبه قلبيه حاده رحمه اللة تعالى وغفر له وأحسن مثواه وادخله فسيح جنانه وان لله وان اليه راجعون وعظم الله اجركم ال المقبل الكرام وأحسن صبركم وجعله مع الشهداء والصديقين في الفردوس الأعلى.
                                                                                    

السبت، 10 يونيو، 2017

قال الرئيس الأوزبكستاني أن المركز الجديد سيخدم تطور الثقافة الإسلامية (مركز الإمام البخاري الدولي للدراسات في سمرقند)


طشقند 10/6/2017 ترجمه وأعده للنشر أ.د. محمد البخاري. تحت عنوان "شوكت ميرزيوييف: "المركز الجديد (مركز الإمام البخاري الدولي للدراسات في سمرقند) سيخدم تطور الثقافة الإسلامية" نشرت وكالة أنباء "UzA" يوم 10/6/2017 خبراً كتبه: أبو بكر أوروزوف، (الصورة) تيمور قوربانباييف، وجاء فيه:

زار رئيس بلادنا شوكت ميرزيوييف المجمع التذكاري للإمام البخاري بولاية سمرقند.
وأشار قائد دولتنا في كلمته خلال قمة منظمة شنغهاي للتعاون التي جرت خلال يومي 8 و9 يونيه/حزيران في أستنة، إلى أن تنظيم مركز الإمام البخاري الدولي للدراسات في سمرقند سيكون خطوة هامة نحو مستقبل تعزيز العلاقات بين القوميات والثقافات.
                                                         
وأن تنظيم المركز الجديد سيخدم الدعوة للثقافة والقيم الإسلامية، وسيحمي شبابنا من مختلف الأفكار المدمرة، وسيوفر الظروف من أجل الحصول على التعليم الحديث، وتربية جيل شاب بشخصية متطورة ومتناغمة، وتشكيل وعيه بأحاسيس رفيعة ليكون خلفاً جديراً لأجدادنا العظام.
وقدمت لرئيس بلادنا معلومات عن المبادئ العامة لتشييد المركز، ومخطط الأعمال المنتظرة لتحسين الأراضي المحيطة به.
وقال قائد دولتنا: أن البدء بمثل هذه الأعمال الطيبة في شهر رمضان المبارك وتنفيذها بإستمرار، يحمل فكرة عميقة ومنافع، والأعمال التي بدأناها بأفكار نقية من دون شك ستعطي ثمارها. كما ويجب توجيه عناية خاصة إلى أن الإتجاه الهام الآخر وهو أنه من خلال زيارة مجمع الإمام البخاري سيجري أيضاً التعرف على المركز، والحصول فيه على المعلومات اللازمة عن التعاليم الحقيقية للإسلام.
وروعي في المخطط بناء وتحسين أراضي المجمع، توسيع الطرق والأرصفة، وبناء وترميم المراكز التجارية والخدمية.
وإلتقى الرئيس الأوزبكستاني يوم 21 مايو/أيار في إطار قمة الدول العربية والإسلامية والولايات المتحدة الأمريكية التي جرت في العربية السعودية، مع رئيس بنك التنمية الإسلامي بندر حجار. وتم التوقيع على مذكرة تفاهم بين الحكومة الأوزبكستانية وبنك التنمية الإسلامي حول تنظيم مركز الإمام البخاري الدولي للدراسات. وتجري اليوم الأعمال التنظيمية لتنفيذ هذه الوثيقة.
واطلع قائد دولتنا كذلك على مشروع بناء مساكن من طابقين وثلاثة طوابق تكون بمتناول السكان في منطقة بايسون.
وزار رئيس بلادنا أراضي الشركة الزراعية "توبولوس" في منطقة بايريك. وتحدث مع المزارعين والفلاحين، واهتم بالمحاصيل الزراعية.  واطلع على الأراضي المزروعة بالقطن والحبوب.
وبرئاسة شوكت ميرزيوييف جرى إجتماع ضم القادة والشخصيات المسؤولة في الولاية. جرى خلالها بحث الأعمال المنفذة لتحسين مستوى اقتصاد الولاية، وتوفير  فرص عمل جديدة، وتطوير الأعمال الصغيرة ومشاريع رجال الأعمال، وكذلك المهام الدورية والهامة.

الخميس، 8 يونيو، 2017

سفارة خادم الحرمين الشريفين في طشقند تقيم مأدبة إفطار بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك


أقامت سفارة خادم الحرمين الشريفين في طشقند مأدبة إفطار بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك بفندق Hyatt Regency Tashkent يوم 13 رمضان 1438هـ الموافق 8/6/2017م.
حضرها مسؤولين كبار بالدولة، وفي مقدمتهم، وزير الشؤون الدينية في أوزبكستان وكبار الموظفين في الوزارة، وعدد من كبار موظفي وزارة الخارجية، ومفتي الجمهورية ومسؤولين من إدارة المسلمين في أوزبكستان وكبار رجال الدين، ورؤساء وأعضاء البعثات الدبلوماسية العربية والإسلامية المعتمدة لدى أوزبكستان، وعدد من رؤساء وأساتذة مؤسسات التعليم العالي وأكاديمبة العلوم بجمهورية أوزبكستان، وعدد من الشخصيات الإجتماعية والصحفية.
                                                            

وكان في استقبالهم سعادة هشام بن مشعل بن سويلم السويلم السفير المفوض فوق العادة للمملكة لدى أوزبكستان وأعضاء وموظفي السفارة.

الثلاثاء، 30 مايو، 2017

عبد الله بن زايد يبحث التعاون المشترك مع أوزبكستان


طشقند 30/5/2017 أعده للنشر أ.د. محمد البخاري. تحت عنوان "عبد الله بن زايد يبحث التعاون المشترك مع أوزبكستان" نشرت صحيفة "البيان" بتاريخ 26 مايو 2017 نقلاً عن وكالة أنباء "وام" خبراً جاء فيه:
عبد الله بن زايد خلال لقائه رئيس جمهورية أوزبكستان | وام
استقبل شوكت ميرزيويف رئيس جمهورية أوزبكستان، أول من أمس في طقشند سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي الذي يقوم بزيارة رسمية إلى جمهورية أوزبكستان.
ونقل سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان خلال اللقاء تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، إلى الرئيس الأوزبكي وتمنيات سموه للشعب الأوزبكي دوام التقدم والازدهار.
من جانبه رحب رئيس جمهورية أوزبكستان بزيارة سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، معربا عن أمله بأن تسهم في تطوير علاقات التعاون والصداقة بين البلدين وتعزيزها بما يخدم المصالح المشتركة لشعبي البلدين الصديقين.
وحمل الرئيس الأوزبكي سموه تحياته إلى صاحب السمو رئيس الدولة، مؤكدا حرص بلاده على تعزيز علاقاتها مع دولة الإمارات.
وتم خلال اللقاء استعراض العلاقات القائمة بين دولة الإمارات وجمهورية أوزبكستان والسبل الكفيلة لدعمها وتنميتها إضافة إلى الموضوعات التي تهم البلدين.
حضر اللقاء، محمد حارب بالرصة المحيربي سفير الدولة لدى جمهورية أوزبكستان.
لقاء


وفي سياق متصل، التقى سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي أول من أمس عبد العزيز كاملوف وزير خارجية جمهورية أوزبكستان وذلك في مقر وزارة الخارجية في العاصمة طشقند.
وتم خلال اللقاء بحث أوجه التعاون المشتركة بين الجانبين وآليات تعزيزها في المجالات كافة أهمها الاقتصادية والتجارية والثقافية.
وتبادل الجانبان وجهات النظر تجاه عدد من القضايا الإقليمية والدولية التي تهم البلدين والمستجدات في المنطقة.
وأكد سموه أهمية تعزيز العلاقات بين دولة الإمارات وجمهورية أوزبكستان في شتى المجالات وبحث سبل تطويرها.
من جانبه رحب وزير الخارجية الأوزبكي بزيارة سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان إلى أوزبكستان، مثمنا دور دولة الإمارات في تعزيز أواصر التعاون بين البلدين.
وأشاد بالنهضة الحضارية الكبيرة التي تشهدها دولة الإمارات ومكانتها الدولية المرموقة في المجتمع الدولي.
ووقع سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وعبد العزيز كاملوف، على هامش اللقاء، مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الثقافي بين البلدين.